۱۷ مرداد ۱۳۹۹ | Aug 7, 2020
رمز الخبر: 359350
٢٥ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٨:٤٨
وزير حرب الاحتلال

وکالة الحوزة ــ أكد وزير الحرب "الإسرائيلي" ان كيانه يواجه مرحلة صعبة خلال الاسابيع المقبلة، في اعقاب توجيه المستشار القضائي للاحتلال تهم عدة، لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، تلاه انقسامات في حزب الليكود بين مؤيد ومعارض.

وکالة أنباء الحوزة ــ قال وزير الحرب نفتالي بينت، :"إنّ الانقسامات والاستقطابات التي شهدها الاحتلال مؤخرًا، تشكلان تهديدًا على غرار التهديدات الخارجية".

وأضاف، أنه يجب التخلص من الانقسامات الداخلية فورًا؛ كي نواجه ما سماهم بالأعداء في الخارج.

كما، أكد ان التهديدات الخارجية كما وصفها لا تزال قائمة، وان خريطة الشرق الأوسط قد تغيرت، بعد استهداف الطيران الحربي "الإسرائيلي" قطاع غزة، ودمشق، حسب تعبيره.

وهدد بينت، أنّ جيشه سيرد على أي محاولة سواء من جهة الجنوب او الشمال تزعزع أمن الاحتلال، محذرًا من ان قواته ستقف بحزم وجرأة وبأحدث الوسائل القتالية اتجاه التهديدات.

يُشار إلى انّ المستشار القضائي "الإسرائيلي" الأسبوع الماضي، وجه تهم عدة، لنتنياهو بالرشوة والنصب وخيانة الأمانة العامة، في الملفات المعروفة "1000و2000و4000"، الامر الذي يتيح للقضاء زجه في السجن، بعد اثبات الإدانة.

وفشل نتنياهو وبيني غانتس في تشكيل حكومة بمفردهم، وأمر رئيس كيان الاحتلال رؤوفين ريفيلين، عضو من الكنيست في مدة 21 يومًا بالتوقيع على عريضة تأهل أحد المنافسين تشكيل الحكومة، وإذ لم يفلح ستوجهان إلى انتخابات ثالثة.

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 4 =