۱۱ مرداد ۱۴۰۰ |۲۳ ذیحجهٔ ۱۴۴۲ | Aug 2, 2021

وكالة الحوزة؛ استكمالا لسلسلة المؤتمرات التي بدأتها العتبة العباسية المقدسة ومؤسسة بحر العلوم الخيرية تحت شعار - الحوزة العلمية رائدة التجديد – عقدت اللجنة التحضيرية اجتماعاتها لمناقشة الاستعدادات والسبل لعقد المؤتمر الثاني تحت عنوان ((المؤتمر الدولي حول التجديد في المنبر الحسيني)).

وكالة أبناء الحوزة؛ استكمالا لسلسلة المؤتمرات التي بدأتها العتبة العباسية المقدسة ومؤسسة بحر العلوم الخيرية تحت شعار - الحوزة العلمية رائدة التجديد – عقدت اللجنة التحضيرية اجتماعاتها لمناقشة الاستعدادات والسبل لعقد المؤتمر الثاني 16 – 17  اذار  2017 م الموافق 16- 17جمادى الاخر 1438 هـ تحت عنوان ((المؤتمر الدولي حول التجديد في المنبر الحسيني)) لما للمنبر من دور مهم في نشر ثقافة أهل البيت عليهم السلام. اضافة للتحديات التي تواجهه سواء كانت الفكرية او التطور الحاصل في وسائل التواصل الاجتماعي الحديثة وسرعة الوصول للمعلومة بدون قيود.. الامر الذي أبرز الحاجة الماسة لخطاب حسيني يستلهم كل معاني الفضيلة والاعتدال والتسامح ونبذ كل مظاهر الانحراف التي تؤدي الى الخلاف والاقتتال والتفرقة والتعايش السلمي مع بقية الامم.

وصرح سماحة السيد محمد علي بحر العلوم الأستاذ في الحوزة العلمية والأمين العام لمؤسسة بحر العلوم الخيرية ان تناول موضوع المنبر الحسيني والتجديد الذي قاده مجموعة من خطباء القرن الماضي يحتم علينا دراسة معمقة لكافة تفاصيل التي تتناول المنبر الحسيني في مسيرته الطويلة ومحاولات التجديد الدائم من اجل محاكاة تطور وتغير المجتمعات وأساليب التبليغ الحديثة من دون المساس بالأسس الإسلامية التي قام عليها المنبر الحسيني إضافة لما يمثله من وسيلة إعلامية ذات اتصال مباشر مع المجتمع ودوره في الحفاظ على الشريعة وإشاعة الاخلاق الإسلامية وروح الوحدة ونبذ الخلافات التي تعصف في الشارع الإسلامي.

فيما أشار سماحة السيد ليث الموسوي الأستاذ في الحوزة العلمية مسؤول القسم الفكري في العتبة العباسية المقدسة ان مشروع الحوزة العلمية رائدة التجديد الذي أطلقته العتبة العباسية المقدسة بالتعاون مع مؤسسة بحر العلوم الخيرية اخذ على عاتقه بيان دور الحوزة العلمية في التجديد بكل فروعه ويقوم بدراسة الخطوات التجديدية الموجودة فعلا بدقة واغنائها من خلال البحوث والمقترحات. كما ان اللجنة القائمة على هذا المشروع تقوم باختيار المواضيع التي لها ارتباط مباشر في مسيرة المجتمع والحوزة العلمية وموضوع المنبر الحسيني يمثل تجسيدا لهذا الهدف وقد تم اختيار بعض المحاور التي تغني مسيرة المنبر بأفكار وسبل حديثة تساعد على أداء مهمته.

وأعلنت اللجنة التحضيرية للمؤتمر عن بعض المحاور التي يمكن للكتاب والباحثين كتابة بحوثهم ضمنها وهذه المحاور هي:

 

‏المحور الأول: الخطاب الحسيني

1. التطور التاريخي للمنبر الحسيني

2. المقومات العلمية للخطيب

3. التحديات المعاصرة التي تواجه المنبر الحسيني

4. المحددات العلمية للمادة الخطابية

5. مميزات فن الخطابة الحسينية

6. المنبر الحسيني واهميته في صياغة الوعي الاجتماعي والديني

7. أثر المتلقي في تحديد المضمون الخطابي

8. دور المنبر الحسيني في ديمومة الإسلام.

9. المنبر الحسيني بين الاصالة والتجديد

 

‏المحور الثاني: الرثاء الحسيني

1. اطوار الرثاء الحسيني

2. دور الرثاء في ترسيخ الجانب العاطفي

3. اختلاف مضامين الرثاء مع اختلاف طبيعة المجتمعات

4. ادب الرثاء الحسيني

5. تطور الرثاء بالشعر الشعبي

6. العِبْرَة والعَبْرَة تناقض ام تكامل

 

المحور الثالث: الخطباء والشعراء الحسينيون:

1. الشيخ محمد علي اليعقوبي

2. السيد صالح الحلي

3. السيد جواد شبر

4. الشيخ أحمد الوائلي

5. السيد رضا الهندي

6. الشيخ عبد المنعم الفرطوسي

 

لتحميل كافة التفاصيل الخاصة بالمؤتمر يرجى الضغط على الرابط الاتي:

http://www.h-najaf.com/upload/pdf/hussainy.pdf

 

 

ارسال التعليق

You are replying to: .
3 + 6 =