۹ بهمن ۱۴۰۰ |۲۵ جمادی‌الثانی ۱۴۴۳ | Jan 29, 2022
علماء البحرين

وكالة الحوزة: أكّد علماء البحرين في بيان صادر أنّ السلطات في البحرين ما زالت تستهدف المواطنين الشيعة، المطالبين بحقوقهم المشروعة بالوسائل السلميّة، واستجابة نداءات الأمم المتحدة فيما يتعلق بحقوق الإنسان.

وكالة أنباء الحوزة: أكّد علماء البحرين أنّ السلطات في البحرين ما زالت تستهدف المواطنين الشيعة بشكل ممنهج منذ ما يقارب الـ5 سنوات؛ حيث استهدفت هويّتهم، ومساجدهم، وعلماءهم، ومؤسّساتهم، وحرّياتهم الدينيّة والعامة، مشيرين إلى أنّها تمارس مختلف أشكال القمع والتنكيل بالمعارضين السياسيّين، والمطالبين بحقوقهم المشروعة بالوسائل السلميّة، منتهكةً بذلك مبادئ حقوق الإنسان، ومتجاهلةً الحقوق الأساسيّة للمواطنين في الحياة الكريمة في بلدهم.

وقال العلماء في بيانهم الصادر يوم الأربعاء 16 مارس/ آذار 2016، إنّ الأوضاع الحقوقيّة والسياسيّة المتردّية في البحرين، سبب اتخاذ الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون المزيد من الإجراءات لتعزيز الحوار السياسيّ السلميّ بين جميع البحرينيّين، ثم دعوة المفوّض السامي لحقوق الإنسان للإفراج عن كلّ المعتقلين السياسيّين وإيقاف سياسة معاقبة المعارضين والمدافعين عن حقوق الإنسان بالسجن وإسقاط الجنسيّة، ومطالبته السلطات في البحرين بإجراء إصلاحات جذريّة وعميقة، وكذلك تقرير المقرّرين الخاصّين بحريّة الدّين والمعتقد والفقر والحقوق الثقافيّة بالأمم المتحدة بشأن تعرّض حقوق علماء الدين الشيعة للانتهاك بسبب تصريحاتهم السياسيّة أو انتمائهم الدّينيّ.

وطالب العلماء السلطات البحرينيّة بالاستجابة لنداءات الأمم المتحدة حول أوضاع حقوق الإنسان المترديّة في البحرين، وضرورة الإصلاح السياسيّ الجدّي والعميق، وإيقاف الانتهاكات المنهجيّة لحقوق الإنسان والبدء بحوار شامل يفضي الى تلبية التطلّعات المشروعة لأبناء الشعب

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 16 =