۳۰ فروردین ۱۴۰۳ |۹ شوال ۱۴۴۵ | Apr 18, 2024
فراکسیون مقاومت

وكالة أنباء الحوزة - وتوجهت كتلة "الوفاء للمقاومة" في بيان "في النصف الأول من شهر شباط، إلى الشعب الإيراني المجاهد وإلى قائده سماحة الإمام القائد السيد علي الخامنئي وإلى كافّة مسؤوليه رئيساً وحكومةً ومجلساً نيابيّاً وحرساً ثوريّاً وجيشاً، بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين لانتصار الثورة الإسلامية

وكالة أنباء الحوزة - وتوجهت كتلة "الوفاء للمقاومة" في بيان "في النصف الأول من شهر شباط، إلى الشعب الإيراني المجاهد وإلى قائده سماحة الإمام القائد السيد علي الخامنئي وإلى كافّة مسؤوليه رئيساً وحكومةً ومجلساً نيابيّاً وحرساً ثوريّاً وجيشاً، بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين لانتصار الثورة الإسلامية المباركة التي استلهمت مبادئ ومواقف الإمام الخميني المقدس الكاشفة عن قيم وأحكام الإسلام المحمدي الأصيل وأصبحت تمثّل نموذجاً متألقاً لثورات الشعوب الحرّة المناهضة لسياسات التسلط العدواني الأمريكي".

وإذ رأت أن "إيران لها كامل الحقّ في بناء قوتها وتجربتها دون تدخل أجنبي في شؤونها"، دانت "سياسة الحصار والعقوبات التي تمارسها ضدّها وضدّ شعبها الإدارة الأمريكية والمحور الدولي الساعي إلى فرض الهيمنة والتحكم بمصائر الدول والشعوب".

وجددت الكتلة "بمناسبة السادس عشر من شباط ذكرى القادة الشهداء في المقاومة الإسلامية السيد عباس الموسوي والشيخ راغب حرب والحاج عماد مغنيّة رضوان الله عليهم، عهدها بالتزام المقاومة ضدّ العدو الصهيوني، خياراً جديّاً ومجدياً نراهن عليه من أجل إخضاع عدونا وتحرير بقيّة أرضنا وحماية بلدنا من الضغوط ومحاولات الابتزاز أو إملاء السياسات".

ارسال التعليق

You are replying to: .