۵ مهر ۱۴۰۱ |۱ ربیع‌الاول ۱۴۴۴ | Sep 27, 2022
الخارجية الإيرانية

وكالة الحوزة - دانت الخارجية الإيرانية الاعتداء الأميركي على التراب السوري فجر اليوم واصفة ذلك انتهاكاً لسيادة سوريا واستقلالها وسلامة أراضيها، نافية وجود صلة المجموعات المقاتلة ضد الاحتلال في سوريا مع إيران.

وكالة أنباء الحوزة - واعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني في بيان، اعتداء الجيش الأميركي على الشعب والبنية التحتية في سوريا في الساعات الأولى من صباح اليوم انتهاكاً لسيادة هذا البلد واستقلاله وسلامة أراضيه، وأدان ذلك بشدة.
ووصف المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية هذا العدوان الجديد للجيش الأميركي على الشعب السوري بأنه عمل إرهابي ضد المجموعات الشعبية والمقاتلين ضد الاحتلال، ونفى أي ارتباط لهم بإيران.
وأوضح كنعاني أن: استمرار تواجد القوات الأميركية في أجزاء من الأراضي السورية مخالف للقوانين الدولية وانتهاك للسيادة الوطنية لهذا البلد ويعتبر احتلالاً، وعلى هذا الأساس يجب أن يغادروا سوريا فوراً وأن يضعوا حدا لنهب ثروات هذه الدولة من النفط والحبوب.
كما اعتبر المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية، مزاعم محاربة الإرهاب مجرد ذريعة لاستمرار الاحتلال، وأوضح أن اعتراف السلطات الأميركية بأن داعش من صنع الولايات المتحدة لم يمح بعد من أذهان الرأي العام لدى شعوب المنطقة.

ارسال التعليق

You are replying to: .
7 + 2 =