۸ مهر ۱۴۰۱ |۴ ربیع‌الاول ۱۴۴۴ | Sep 30, 2022
حاكم مدينة مشهد "محسن داوري"

وكالة الحوزة - قال حاكم مدينة مشهد "محسن داوري" : ان العنصر الذي ارتكب جريمة الطعن بحق 3 من رجال الدين في الروضة الرضوية المقدسة اليوم، يتبع النهج الاستكباري والتكفيري.

وكالة أنباء الحوزة - واشار "داوري" في تصريح له الى هذه الجريمة النكراء التي طالت 3 رجال دين ناشطين في مجالات انسانية ومساعدة الفقراء داخل محافظة خراسان الرضوية (شرق)، واسفرت عن استشهاد احدهم واصابة الاثنين الاخرين.
واكد، ان العنصر المنفذ للجريمة وقع في قبضة زوار الامام الرضا (عليه السلام) والقوات الامنية التي كانت حاضرة عند وقوع الحادث.
وقال حاكم مدينة مشهد : ان السلطات القضائية والجهات الامنية بدأت التحقيق في جريمة الطعن داخل الحرم الرضوي؛ وستضرب بيد من حديد كل من تورط في هذه الجريمة البشعة.
وظهر اليوم الثلاثاء أقدم شخص على طعن 3 من طلبة للعلوم الدينية في إحدى باحات مقام الإمام الرضا (عليه السلام) بمدينة مشهد المقدسة، ما أسفر عن استشهاد أحدهم.
واعلنت دائرة العلاقات العامة لسدانة الروضة الرضوية في بيان عقب هذا الحادث المؤلم، ان ثلاثة من طلبة الحوزة العلمية تعرضوا لطعنات بسكين من قبل شخص هاجمهم، وقد تم القبض على منفذ الجريمة ومتابعة القضية لغاية الكشف عن ملابساتها وتحديد سائر العناصر المتورطة فيها.
وافادت مصادر بأن الجهات الأمنية تواصل التحقيق مع المعتدي و 5 آخرين مشتبه بهم.
عقب ذلك صرح سادن العتبة الرضوية "أحمد مروي" في بيان حول الحادثة: الجريمة التي طالت ثلاثة من طلبة العلوم الدينية وأدت الى استشهاد أحدهم، وقعت في شهر رمضان المبارك وفي مكان يحظى باحترام كافة المذاهب الاسلامية .. هذه الجريمة نكراء ومدانة والشعب الايراني سيحبط خطط الاستكبار والفكر التكفيري.

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 0 =