۲۳ مرداد ۱۴۰۱ |۱۶ محرم ۱۴۴۴ | Aug 14, 2022
مقامُ الإمام المهديّ (عجّل الله فرجه) يحتضنُ مجلساً عزائيّاً بذكرى شهادة الزهراء (عليها السلام)

وكالة الحوزة - احتضن مقامُ الإمام المهديّ(عجّل الله فرجه الشريف) في كربلاء المقدّسة، مجلساً عزائيّاً لإحياء واستذكار شهادة السيّدة الزهراء(عليها السلام).

وكالة أنباء الحوزة - نظّم المجلس طرفُ باب السلالمة بالتعاون مع العتبة العبّاسية المقدّسة متمثّلةً بقسم المقام التابع لها، ويستمرّ لثلاثة أيّام بمشاركة عددٍ من الرواديد وبحضور جمعٍ من المعزّين، وخَدَمة المرقد الطاهر لأبي الفضل العبّاس(عليه السلام).
وقال رئيسُ قسم المقام الحاج عدنان الضعيف، إنّ "المنهاج العزائيّ الذي أعدّته العتبةُ العبّاسية المقدّسة، لإحياء واستذكار شهادة بضعة الرسول الأكرم(صلّى الله عليه وآله) السيّدة الزهراء(سلام الله عليها)، ضمّ العديدَ من الفقرات، قسمٌ منها نُفِّذ بواسطتها أو من خلال أقسامها بصورةٍ مباشرة، والقسم الآخر أسهمتْ في إقامته ورعتْهُ ومنها هذا المجلس العزائيّ، الذي نظّمه أحدُ أهمّ وأقدم أطراف مدينة كربلاء المقدّسة وهو طرف باب السلالمة".
وأضاف "المجلس يستمرّ لثلاثة أيّام ويُعقَد مساءً بعد صلاة العشاءين في إحدى قاعات المقام المُشرَّف، ويُستهلُّ بتلاوة آياتٍ من الذكر الحكيم يتلوها قارئُ العتبتَيْن المقدّستَيْن الحاج باسم الكربلائيّ، تعقبها محاضرةٌ للشيخ حسين الخاقاني التي قسَمَها على عدد أيّام المجلس، ويستعرض فيها مواضيع ومحاور عديدة ومتنوّعة، مسلّطاً الضوء فيها على محطّاتٍ من السيرة العطرة للسيّدة الزهراء(عليها السلام)، من ثمّ يُعقد مجلسٌ للّطم يشترك فيه كلٌّ من الرادود سمير الوائلي والرادود علي يوسف، ويُختم بالرادود الملّا باسم الكربلائي".
وبيّن الضعيف "كانت هناك جهودٌ خدميّة بذلتها ملاكاتُ قسم المقام، إضافةً إلى جهودٍ أُخَر من بعض أقسام العتبة وشُعَبِها، كقسم الإعلام وشعبة الصوتيّات وشعبة الخياطة".
يُذكر أنّ العتبة العبّاسية المقدّسة قد أعدّت لهذه المناسبة منهاجاً عزائيّاً ضمّ العديد من الفقرات، منها إقامة المحاضرات ومجالس العزاء في داخل كربلاء وخارجها.

ارسال التعليق

You are replying to: .
3 + 15 =