۹ تیر ۱۴۰۱ |۳۰ ذیقعدهٔ ۱۴۴۳ | Jun 30, 2022
قيادي كبير في طالبان من بين ضحايا الهجوم على مستشفى كابول العسكري

وكالة الحوزة - أفاد مسؤولون أن القيادي العسكري في طالبان حمد الله مخلص كان من بين مقاتلين قضوا في هجوم لتنظيم داعش الارهابي على مستشفى في كابول.

وكالة أنباء الحوزة - ومخلص العضو في شبكة حقاني والقوات الخاصة في طالبان "بدري 313"، هو أعلى مسؤول في طالبان يقتل منذ تولت الحركة السلطة في أفغانستان في منتصف آب/اغسطس.
وقال المسؤول في الجهاز الإعلامي في طالبان "عندما وردتنا معلومات بأن مستشفى سردار داود خان يتعرض لهجوم، هرع مولوي حمد الله (مخلص) قائد وحدة كابول إلى المكان فورا".
وأضاف "حاولنا منعه لكن ضحك واكتشفنا لاحقا أنه استشهد في القتال في المستشفى".
وقتل ما لا يقل عن 19 شخصا الثلاثاء في الهجوم الذي أعلن تنظيم داعش الارهابي مسؤوليته عنه على مستشفى كابول العسكري الرئيسي.
وبدأ الهجوم عندما فجر انتحاري عبوات كان يملكها قرب مدخل المستشفى قبل ان يقتحم مسلحون المكان.
وفي إطار الاستجابة للهجوم، نشرت طالبان قواتها الخاصة على سطح المبنى في مروحية ضبطها من الحكومة الأفغانية السابقة.
وقال شهود عيان لوكالة فرانس إن المرضى والأطباء حاولوا التحصن في غرف في الطوابق العليا عندما بدأ إطلاق النار.
وفي بيان نشرته قنواته على منصة تلغرام أعلن داعش أنّ خمسة من عناصر التنظيم الارهابي نفّذوا "هجومًا منسّقًا متزامنًا" على مستشفى سردار محمد داود خان العسكري في كابول.

ارسال التعليق

You are replying to: .
9 + 9 =