۲۸ مرداد ۱۴۰۱ |۲۱ محرم ۱۴۴۴ | Aug 19, 2022
حازم قاسم سخنگوی جنبش مقاومت اسلامی حماس

وكالة الحوزة - قالت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إن استقبال البحرين لوزير خارجية الاحتلال لافتتاح سفارة صهيونية في المنامة، يمثّل "جريمة قومية ضد مصالح الأمة، وامتداد لخطيئة توقيع اتفاقات التطبيع".

وكالة أنباء الحوزة - جاء ذلك في بيان صحفي للناطق باسم الحركة حازم قاسم، اليوم الخميس. وبيّن قاسم، أن تزامن "افتتاح سفارة للاحتلال في المنامة مع جريمة ارتكبها جيش الاحتلال بإعدامه إحدى نساء فلسطين على بوابات المسجد الأقصى، يشكل تشجيعًا للاحتلال على مواصلة جرائمه بحق شعبنا الفلسطيني ومقدسات الأمة".
ودعا المسؤول في "حماس"، "كل القوى الحية في الأمة إلى أن تعلي صوتها الرافض للتطبيع مع الاحتلال الذي لا يخدم إلا المصالح الصهيونية وروايته الاستعمارية".
وكان وزير خارجية الاحتلال يائير لابيد، وصل صباح اليوم، إلى البحرين، في أول زيارة رسمية لوزير إسرائيلي، بعد التوقيع على اتفاقية تطبيع العلاقات بين الجانبين، العام الماضي برعاية أمريكية.
يشار إلى أنه في ايلول/سبتمبر 2020، وقعت البحرين والاحتلال الإسرائيلي اتفاقا لتطبيع العلاقات بين البلدين.
وكانت اتفاقيات التطبيع التي وقعها الاحتلال، مع كل من الإمارات والبحرين والمغرب والسودان أثارت غضب الفلسطينيين ووصفوها بأنها "خيانة" وخرق للإجماع العربي الذي جعل حل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني شرطا للسلام مع "تل أبيب".

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 12 =