۱۰ تیر ۱۴۰۱ |۱ ذیحجهٔ ۱۴۴۳ | Jul 1, 2022
تقدّم العمل بإكساء بوّابة الإمام علي الهادي (عليه السلام) بالكاشي الكربلائيّ المعرّق

وكالة الحوزة - بلغتْ أعمالُ إكساء الكاشي الكربلائيّ المعرّق بالذهب لبوّابة الإمام علي الهادي(عليه السلام)، الواقعة في الجزء الشماليّ الشرقيّ من صحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام) من الداخل، مراحل متقدّمة وهي تسير وفقاً لما خُطِّط لها، وتبعاً للتصاميم المُعدّة لها والمتّسقة معماريّاً مع مداخلها الرئيسة.

وكالة أنباء الحوزة - وقال رئيسُ قسم المشاريع الهندسيّة في العتبة العبّاسية المقدّسة المهندس ضياء مجيد الصائغ إنّ: "هذه الأعمال تنضوي ضمن مشروع تعشيق البوّابات المُطِلّة على الصحن الشريف (التي كانت سابقاً هي بوّاباته الرئيسة)، مع مدخلها الرئيس المؤدّي إليها من الخارج وجعلهما جزءاً واحداً، بدءاً من المدخل وانتهاءً بالباب القديم المحاذي لأواوين الصحن الشريف، وبما يتناغم ويتلاءم مع النسيج المعماريّ للعتبة المقدّسة ككلّ من جهة، وتناغمٍ آخر مع البوّابة ككلّ من جهةٍ أخرى".
وأضاف أنّ: "أعمال الإكساء بالكاشي الكربلائيّ المعرّق تحتلّ مساحةً فنّيةً وجماليّةً من هذه البوّابة، وقد تمّت المباشرة بها بعد أن تمّ الانتهاء من جميع الأعمال التمهيديّة التي شملت عدّة مفاصل، أهمّها بناء شبكة تسليكاتٍ لمنظوماتٍ متكاملة من الكهرباء والصوتيّات والإنذار والحريق وغيرها، لتُختَتَم بالإكساء الذي تسير أعماله تبعاً لما خُطّط له، وقد وصل إلى مراحل متقدّمة".
يُذكر أنّ حرم وصحن أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، قد شهد تنفيذ جملةٍ من المشاريع التي وُضعت تبعاً لمخطّطاتٍ زمنيّة ومكانيّة خاصّة، تتناسب مع كلّ مشروعٍ وخصوصيّاته، كمشروع التوسعة الأفقيّة وتوسعة الحرم بتسقيف الصحن الشريف، إضافةً الى تغليف أواوين العتبة المقدّسة والسراديب التي أُنشئت في الصحن، فضلاً عن صناعة وتركيب الشبّاك الطاهر، وإكساء الصحن والحرم بالمرمر، والمنظومات الساندة كمنظومات التبريد والإطفاء والإنذار والاتّصالات والمراقبة، وغيرها من المشاريع الأُخَر التي لا يتّسع المجال لذكرها، لتُختتم هذه السلسلة من الأعمال بمشروعٍ لا يقلّ أهميّةً عن باقي قريناته، ألا وهو مشروع إعادة تصميم وتأهيل بوّابات المرقد الطاهر من الداخل.

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 9 =