۲۶ فروردین ۱۴۰۰ | Apr 15, 2021
انطلاقُ مسابقةٍ نسويّة لحفظ وإلقاء خطبة السيّدة زينب (عليها السلام) في مجلس يزيد

وكالة الحوزة - انطلقت المسابقةُ الإلكترونيّة النسويّة لحفظ وإلقاء خطبة السيّدة زينب(عليها السلام) في مجلس يزيد، التي تُقيمها وترعاها شعبةُ الخطابة الحسينيّة التابعة للعتبة العبّاسية المقدّسة.

وكالة أنباء الحوزة - وهي تلك الخطبة التي اهتزّ وارتعد على إثرها ذلك الطاغية، والتي مطلعُها: (الحمدُ لله ربّ العالمين، وصلَّى الله على رسوله وآله أجمعين، صدق الله سبحانه إذ يقول: (...ثُمَّ كَانَ عَاقِبَةَ الَّذِينَ أَسَاؤُوا السُّوأَى أَن كَذَّبُوا بِآيَاتِ اللهِ وَكَانُوا بِهَا يَسْتَهْزِؤُون)، أظننتَ يا يزيد حيث أخذتَ علينا أقطار الأرض وآفاق السماء، فأصبحنا نُسَاق كما تُسَاق الأسراء، أنّ بنا هواناً على الله وبك عليه كرامة؟!...).
وبحسب ما بيّنته السيّدة تغريد التميمي معاونةُ مسؤول الشعبة: "المسابقةُ جاءت تزامناً واستذكاراً لرحيل السيّدة زينب(عليها السلام) في الخامس عشر من شهر رجب، ولأجل المساهمة في نشر التراث الأصيل لأئمّة أهل البيت(عليهم السلام)، وانطلاقاً من الصرخة المدوّية التي أطلقتها العقيلة زينب(عليها السلام): (فوَاللهِ لا تمحو ذكرَنا)، وإيماناً بالدور الذي قدّمته ولتسليط الضوء ولو بالشيء اليسير على إرث وتراث سيّدتنا الحوراء، الذي تُعتبر هذه الخطبة أحد فصوله".
وأضافت: "المسابقة يُمكن لجميع الفئات والأعمار النسويّة المشاركة فيها، لتكون فرصةً طيّبة لإطلاع الفتيات على مضامين هذه الخطبة والتعرّف على أثرها، وسيكون الاختبار إلكترونيّاً عبر رابط المشاركة الآتي: اضغط هنا".

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 3 =