۳۰ مهر ۱۳۹۹ | Oct 21, 2020
علی ارباش رئیس امور دینی ترکیه

وكالة الحوزة - أكد رئيس الشؤون الدينية التركي، علي أرباش، أن الاعتداءات على القرآن الكريم في أوروبا خسوف للعقل ودليل واضح على تحول الإسلاموفوبيا إلى معاداة للإسلام.

وكالة أنباء الحوزة - جاء ذلك في تغريدة علق خلالها على حادثة تمزيق القرآن الكريم في النرويج بعد حادثة حرق نسخة منه في السويد، مشيراً إلى أن “الاعتداءات وإزدراء القرآن لا يمكن قبولها”.

وقال: “ندين هذا الازدراء ونتطلع لوقف فوري لأنشطة الكيانات التي تستهدف الإسلام في قلب أوروبا وتعمل على زيادة الغضب والكراهية ضد المسلمين وتقديمهم للعدالة”.

وكانت قد أقدمت رويجية على التمزيق والبصق على صفحات من القرآن الكريم خلال مظاهرة مناهضة للإسلام في العاصمة أوسلو.

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 12 =