۹ آبان ۱۳۹۹ | Oct 30, 2020
جماعت علمای عراق

قالت جماعة علماء العراق في بيان: الشيخ محمد باقر الناصري أفنى حياته في مُقارعة الظلم والفساد في عراقنا، وكان (رحمه الله تعالى) رمزاً ونبراساً للأخوة الدُّعاة.

وكالة أنباء الحوزة - إليكم نص البيان لجماعة علماء العراق في وفاة الشيخ الناصري: 

(الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ )

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره وبمزيد من الحزن والأسى تنعى مؤسسة جماعة علماء العراق برئيسها الشيخ خالد الملا وأعضائها بوفاة العالِم الربّاني الجليل الشيخ محمد باقر الناصري، الذي أفنى حياته في مُقارعة الظلم والفساد في عراقنا، وكان (رحمه الله تعالى) رمزاً ونبراساً للأخوة الدُّعاة ومُعيناً لهُم في الغُربة ولا يكل ولا يمل من مساندتهِم والوقوف معهم وكان ذلك منهُ عطاءً بروح الأبوّة والمُربِّي من غير مِنّةٍ بل كان يراهُ ذلك من واجبهِ الدعم المتواصل وهذا ما لمسناه منه رحِمهُ الله اللَّهُم إنّا لا نعلم منهُ إلاّ خيراً اللَّهُم احشرهُ مع الصالحين اللَّهُم وألهِم أهلهُ وجميع مُحبِّيه الصبرَ والرِّضا بقضاء الله وقَدَرِه وإنَّا للهِ وإنَّا إليهِ راجعون.

المكتب الإعلامي

جماعة علماء العراق

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 1 =