۲۲ تیر ۱۳۹۹ | Jul 12, 2020
علی لاریجانی

وكالة الحوزة - أكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي، علي لاريجاني، على أن إيران تدعم دوماً حقوق الشعب الفلسطيني المضطهد.

وكالة أنباء الحوزة - جاء ذلك أمس الجمعة، خلال اتصالين هاتفيين منفصلين تلقاهما لاريجاني من رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، والأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، زياد نخالة، للإطمئنان على صحته.
وتمنى هنية ونخالة الصحة للاريجاني الذي أصيبب بـ فيروس كورونا واعتبره من الداعمين لحركة المقاومة في المنطقة.
من جانبه وجّه لاريجاني الشكر والتقدير لهنية، قائلا إنه في الظروف التي يعاني فيها العالم من أزمة كورونا، يكفي لإثبات الطبيعة اللاإنسانية للكيان الصهيوني انه مازال يواصل الحصار على قطاع غزة، كما أن استمرار الحظر ضد إيران أفضل دليل على الطبيعة اللاإنسانية للنظام الأمريكي.
وأكد لاريجاني على ضرورة صون وحدة الفلسطينيين الشاملة واستخدام جميع الإمكانيات القانونية والإنسانية ضد الأعمال الأجرامية للصهاينة، معتبرا أن العالم ما بعد كورونا يعد فرصة لإعادة النظر في حقوق الشعوب واستعادة الهويات الإنسانية وينبغي على نظام الهيمنة أخذ العبرة من الأزمات الانسانية لتغيير سلوكياته.
وخلال محادثاته الهاتفية مع الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أعرب رئيس مجلس الشورى الإسلامي عن أمله في انتصار مجاهدي جبهة المقاومة بالقتال ضد الكيان الصهيوني في أقرب وقت ممكن.

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 8 =