۶ آذر ۱۴۰۰ |۲۱ ربیع‌الثانی ۱۴۴۳ | Nov 27, 2021
حسن روحانی

وكالة الحوزة - قال الرئيس الإيراني في إتصال هاتفي مع نظيره الفنزويلي إن الإمبريالية الأمريكية فيروس أخطر من فيروس كورونا بالنسبة للمجتمع البشري، مضيفًا: الأطماع التوسعية والبلطجية الأمريكية هي ما عرّضت الشعوب المستقلة والتحررية للضغوط.

وكالة أنباء الحوزة - قال حسن روحاني اليوم الإثنين في إتصال هاتفي تلقاه من نظيره الفنزويلي، نيكولاس مادورو: بالتضامن وتطوير العلاقات إستطاعت طهران وكراكاس مقاومة الفيروس الأمريكي القديم الجديد جيدًا في كل هذه السنوات.
وأشار أيضًا إلى الإنجازات التي حققها الخبراء الإيرانيون في مكافحة فيروس كورونا من بينها إنتاج العُدد الفحصية، وقال: إيران مستعدة لنقل خبراتها في مجال مكافحة فيروس كورونا إلى الدولة الشقيقة فنزويلا.
وشدد روحاني على ضرورة إستمرار ورفع مستوى التعاون بين طهران وكراكاس وأردف: توسيع التعاون والعلاقات الثنائية سيصب قطعًا في صالح الشعبين العظيمين الإيراني والفنزويلي.
وبدوره قال مادورو: وقفت إيران وفنزويلا جنبًا إلى جنب بعضهما البعض في مقارعة الإمبريالية وستبقيان في خندق واحد.  
وأبدى رغبته في حصول بلاده على الخبرات الإيرانية في مجال مكافحة فيروس كورونا، مشيرًا كذلك إلى الإجتماع الأخير لـ"أوبك بلس" (23 دولة مصدرة للنفط 13 منها عضو في أوبك والعشرة الأخرى من خارج أوبك) و عبّر عن أمله في تنفيذ القرارات المتخذة في الإجتماع من أجل تحقيق الإستقرار في سوق النفط العالمي وقال: رغم كل المساعي التي تبذلها أمريكا للحيلولة دون تقدم الدول الطامحة للتحرر فإنها مُنيت بالفشل.

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 2 =