۳ مرداد ۱۴۰۰ | Jul 25, 2021
مشروع صندوق إسكان عوائل شهداء الفتوى الخيري

وکالة الحوزة ــ "أبناء السيد السيستاني" اسم أطلقه مسؤول معتمدي المرجعية الرشيدة في بغداد الشيخ طارق البغدادي على القائمين على مشروع صندوق إسكان عوائل شهداء الفتوى الخيري.

وكالة أنباء الحوزة - انطلاقاً من قوله تعالى في عزيز تنزيله: وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ {البقرة:195}، وقوله سبحانه: إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنَ الْمُحْسِنِينَ {الأعراف:56}، وبتاريخ الخامس عشر من شهر تموز لعام 2016 تم تأسيس هذا المشروع المستقل الذي لا ينتمي إلى أي جهة سياسية أو حزبية أو فصيل والذي يهدف لبناء وتشيد وتأمين مساكن لعوائل شهداء الحشد الشعبي الغير القادرة على بناء أو شراء مسكن لها وذلك باشتراك شهري رمزي مقداره عشرة آلاف دينار عراقي في الشهر الواحد.

وقد بدأ مشروع صندوق إسكان عوائل شهداء الفتوى الخيري عمله بثلاثمئة مشترك ليتخطى اليوم حاجز الستة آلاف وخمسمائة مشترك، وقد تم تسليم مئتان وتسع وخمسون داراً في جميع المحافظات ابتداءً من البصرة والعمارة مروراً بالسماوة وذي قار والكوت والديوانية والنجف والحلة وكربلاء وبغداد، إلى صلاح الدين وبيجي وآمرلي وطوز خورماتو وانتهاءً بالموصل.

ذاع صيت مشروع صندوق إسكان عوائل شهداء الفتوى الخيري في أرجاء البلاد ووصل إلى الكثيرين وفي مقدمتهم المرجعية الرشيدة التي أثنت على القائمين على المشروع وباركت جهودهم.

وعملاً بقول رسولنا الأكرم صلى الله عليه آله: "من أكرم فقيراً مسلماً لقى الله يوم القيامة وهو عنه راض"، يقوم القائمون على المشروع باستقبال جميع التبرعات المالية كالخمس وحقوق السادة وغيرها، كما يقومون باستلام التبرعات العينية التي تدخل في مجال البناء من مواد كهربائية، مواد منزلية ومواد بناء وتأسيسات، ويمكن أيضاً لمن يريد التبرع بجهده سواء كان خلفة بناء أو مهندس أو نجار أو عامل لبخ وبياض وسيراميك وكاشي إضافة إلى باقي إختصاصات العمل بالبناء المشاركة بالمشروع.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 13 =