۱۵ آذر ۱۴۰۰ |۱ جمادی‌الاول ۱۴۴۳ | Dec 6, 2021
مجلس نمایندگان عراق

وكالة الحوزة ـــ صوت البرلمان العراقي اليوم الأحد على الزام الحكومة بالعمل على انهاء تواجد القوات الاجنبية في العراق ومنعها من استخدام الاجواء العراقية لأي سبب كان .

وكالة أنباء الحوزة ـــ صوت البرلمان العراقي اليوم الأحد على الزام الحكومة بالعمل على انهاء تواجد القوات الاجنبية في العراق ومنعها من استخدام الاجواء العراقية لأي سبب كان .

كما صوت البرلمان في جلسته اليوم على 5 فقرات منها إلغاء طلب المساعدة من التحالف الدولي لمحاربة “داعش.

الى ذلك صوت مجلس النواب على قرار بالزام الحكومة بتقديم شكوى لمجلس الامن ضد الولايات المتحدة عبر وزارة الخارجية على جريمة على جريمة اغتيال قيادات عسكرية عراقية.

و أعلنت الخارجية العراقية، اليوم، عن رفع شكوى إلى رئيس مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة، بشأن الهجمات والاعتداءات الأمريكية ضد مواقع عسكرية والقيام باغتيال قيادات عسكرية عراقية.

وقالت الخارجية في بيان “إنها رفعت شكوى بموجب رسالتين متطابقتين إلى كل من رئيس مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة، عبر الممثلية الدائمة لجمهورية العراق في نيويورك، بشأن الهجمات والاعتداءات الأمريكية ضد مواقع عسكرية عراقية، والقيام باغتيال قيادات عسكرية عراقية وصديقة رفيعة المستوى على الأراضي العراقية”.

وأشارت إلى أن تلك الاعتداءات نتج عنها استشهاد نائب رئيس “هيئة الحشد الشعبي” جمال جعفر محمد (أبو مهدي المهندس)، مع ثلة من الشهداء من القيادات العراقية والصديقة، في انتهاك خطير للسيادة العراقية وبمخالفة لشروط تواجد القوات الأمريكية في العراق.

وأوضحت الوزارة أن العراق طالب مجلس الأمن بإدانة عمليات القصف والاغتيال.

بماذا أوصى عبد المهدي البرلمان العراقي ؟

فيما أوصي رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي البرلمان العراقي باتخذا إجراءات عاجلة لإنهاء وجود القوات الأجنبية على الأراضي العراقية.

وقال عبد المهدي خلال جلسة لمجلس النواب العراقي لمناقشة مشروع قانون لإخراج القوات الأجنبية من العراق: “نحن أمام خيارين رئيسيين، الأول هو إنهاء تواجد القوات بإجراءات عاجلة ووضع الترتيبيات لذلك”.

وتابع “الخيار الثاني هو العودة إلى مسودة قرار كانت مطروحة أمام مجلس النواب الموقر ينص أن شروط تواجد أي قوات أجنبية في العراق تنحصر بدورها بتدريب القوات الأمنية العراقية ومساعدة العراق في ملاحقة خلايا داعش الإرهابية تحت إشراف وموافقة الحكومة العراقية”.

وأضاف عبد المهدي “التوصية التي أوصي بها كرئيس لمجلس الوزراء وكقائد عام للقوات المسلحة، هو الذهاب إلى الخيار رقم واحد”.

وانعقدت اليوم، جلسة استثنائية لمجلس النواب العراقي، بحضور رئيس حكومة تصريف الأعمال، لمناقشة القصف الأمريكي في مطار بغداد.

وأفتتح رئيس البرلمان العراقي، محمد الحلبوسي، الجلسة الاستثنائية، بحضور 168 نائبا، ورئيس حكومة تصريف الأعمال، المستقيل، عادل عبد المهدي.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
6 + 11 =