۱۸ مرداد ۱۳۹۹ | Aug 8, 2020
السيد السيستاني خلال لقاءه برئيس الفريق التابع للأمم المتحدة للتحقيق في جرائم داعش؛

وكالة الحوزة - اكد المرجع الديني السيد علي الحسيني السيستاني ، الاربعاء، على اهمية توثيق جرائم داعش، ومحاسبة مرتكبي الجرائم، وتعريف العالم بخطورة هذه الفئة الارهابية على الانسانية.

وكالة أنباء الحوزة - جاءت تأكيد السيد السيستاني خلال لقاءه اليوم برئيس الفريق التابع للأمم المتحدة للتحقيق في جرائم داعش وجمع الادلة بشأنها السيد كريم خان، والخبيرة القانونية في الفريق السيدة نيكول خوري.

وطالب سماحته، بـ "بذل مزيد من الاهتمام بالجرائم البشعة التي استهدفت مكونات معينة كالإيزيديين في سنجار والمسيحيين في الموصل والتركمان في تلعفر ، ولا سيما جرائم سبي النساء وبيعهن واغتصابهن".

وشدد على اهمية "حماية الشهود الذين يتعاونون مع الفريق الدولي بإبعاد المخاطر عنهم ولا سيما الذين يسكنون في المناطق التي لا تزال توجد فيها عناصر غير ظاهرة للتنظيم الارهابي".

وذكر المرجع الديني، انه من الضروري "الاهتمام بتطبيع الاوضاع في الاماكن التي تضررت بالحرب واعادة النازحين الى مناطقهم بعد اعمارها وتوفير الخدمات فيها".

ومضى قائلا "ان هذا وان كان واجب الحكومة العراقية ولكن على المجتمع الدولي مساعدتها في انجازه".

بدوره، طلب السيد كريم خان من السيد السيستاني توجيه ضحايا داعش ولا سيما من النساء بمزيد من التعاون مع الفريق الاممي وتزويدهم بالمعلومات اللازمة لعملهم.

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 17 =