۱۰ تیر ۱۴۰۱ |۱ ذیحجهٔ ۱۴۴۳ | Jul 1, 2022
آية الله ممدوحي

وكالة الحوزة – قال عضو جماعة العلماء و المدرسين في الحوزة العلميّة بمدينة قم: اثبتت الجمهورية الإسلامية الإيرانية كراراً ومراراً أنها في طليعة الداعمين للقضية الفلسطينية وانتفاضة الشعب الفلسطيني المظلوم ضد الكيان الغاصب إسرائيل.

أشار آية الله ممدوحي خلال مقابلة مع مراسل وكالة أنباء الحوزة إلى إقامة مؤتمر دعم انتفاضة الشعب الفلسطيني في عاصمة الجمهورية الإسلامية الإيرانية طهران حيث تضمن كلمة لقائد الثورة الإسلامية ومسؤولين حكوميين رفيعي المستوى في إيران، قائلاً: يجب على البلدان الإسلامية ألا تتخلی عن الشعب الفلسطيني المظلوم وقضيته وأن تكون على حذر حيال مؤامرات الأعداء المعادية الذين يريدون أن لا تكون القضية الفلسطينية في صدر قضايا المسلمين.
واعتبر آية الله ممدوحي اسرائيل الغدة السرطانية في المنطقة لابد من زوالها، قائلاً: أكدت الجمهورية الإسلامية في إيران وقائد الثورة الإسلامية أكثر من مرة على حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره بطرق ديمقراطية، لكن مع الأسف البلدان الغربية التي تدعي حقوق الإنسان والديمقراطية تصمت إزاء جرائم الكيان الغاصب إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني وحتى تدعمه جهراً وخفية.
كما صرّح الأستاذ في الحوزة العلميّة، قائلاً: نحن نعتقد اذا الحل الديمقراطي لا ينفع الشعب الفلسطيني فالخيار الوحيد أمام الصهاينة وجشعهم هو المقاومة معتبراً أنّ الجمهورية الإسلامية الإيرانية اثبتت كراراً ومراراً أنها في طليعة الداعمين للقضية الفلسطينية وانتفاضة الشعب الفلسطيني المظلوم ضد الكيان الغاصب إسرائيل.
وشدد عضو جماعة العلماء و المدرسين في الحوزة العلمية بمدينة قم على ضرورة إقامة المؤتمرات والمهرجانات والندوات التي تدعم القضية الفلسطينية وتحرير القدس الشريف من أيدي الكيان الغاصب إسرائيل، والأعداء تتخوف كثيرا من تضامن الشعوب الإسلامية مع الشعب الفلسطيني.
 

 

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 5 =