۱۲ اسفند ۱۳۹۹ | Mar 2, 2021
علماء البحرين

وكالة الحوزة_ رفض علماء البحرين المحاكمات الجارية في البلاد، واعتبروها جائرة، وأنها واحدة من الظلامات التي تسببت في إشعال ثورة ١٤ فبراير ٢٠١١م.

وكالة أنباء الحوزة_‌ رفض علماء البحرين المحاكمات الجارية في البلاد، واعتبروها “جائرة”، وأنها “واحدة من الظلامات التي تسببت في إشعال ثورة ١٤ فبراير ٢٠١١م.

وفي بيان، جدد العلماء موقفهم المؤيد للثورة، وقال البيان بأن “العلماء وكل الرموز داخل السجن وخارجه، في الوطن والمهجر  على قلب واحد وكلمة واحدة هي (هيهات منا الذلة)”، مؤكدا عدم العودة “صفر اليدين” وإصرار الشعب على الصمود ومواصلة الثورة رغما عن “الأحكام الجائرة وأساليب الترهيب.

وأضاف البيان بأن “استقلالية القضاء هو مطلب أساس قد أجمع عليه غالبية الشعب”، واعتبر المحاكمات الجارية، وعلى رأسها المحاكمة التي تُوصف ب”محاكمة المذهب” التي يتعرض لها آية الله الشيخ عيسى قاسم بتهمة أداء فريضة الخمس؛ أنها “موغلة في التسييس والظلم ضد رموز الشعب وقادته وشبابه”، مشيرا إلى انه “لا مخرج للوطن ولا حل ولا حياة من دون تحقيق تلك المطالب.

ارسال التعليق

You are replying to: .
5 + 0 =