۳۱ اردیبهشت ۱۴۰۱ |۱۹ شوال ۱۴۴۳ | May 21, 2022
فلسطين

وكالة الحوزة_ تتواصل يوميات العدوان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني، وفي جديدها حملة من الاعتقالات والمداهمات لمنازل المواطنين الفلسطينيين، حيث دخلت قوة من شرطة الاحتلال إلى منزل المواطن زايد دكيدك، واعتقلته ونجله أحمد (14 عامًا) في منطقة باب "حِطّة" بالبلدة القديمة من القدس المحتلة.

وكالة أنباء الحوزة_ تتواصل يوميات العدوان الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني، وفي جديدها حملة من الاعتقالات والمداهمات لمنازل المواطنين الفلسطينيين، حيث دخلت قوة من شرطة الاحتلال إلى منزل المواطن زايد دكيدك، واعتقلته ونجله أحمد (14 عامًا) في منطقة باب "حِطّة" بالبلدة القديمة من القدس المحتلة.

كما اعتقلت الشرطة الصهيونية الطفل عبد الرحمن حامد من سكان بلدة "سلواد" قضاء مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة.

إلى ذلك، أفاد جيش العدو عن اعتقال 5 فلسطينيين خلال مداهمات نفذها في مناطق مختلفة من الضفة؛ في حين سلم عدداً من الشبان في مخيم "الدهيشة" للاجئين قضاء مدينة بيت لحم بلاغات لمراجعة مخابرات الاحتلال.

كما جرى تسلم الشيخ بسام حامد والد الشهيد أنس حماد من "سلواد" بلاغاً آخر للتحقيق يوم غد الاثنين في معسكر "عوفر".

أما المستوطنون، فقد دنسوا باحات المسجد الأقصى المبارك من جهة باب المغاربة ؛ بمؤازرة من شرطة الكيان ووحداتها الخاصة، وكان العشرات منهم اقتحموا فجرًا ضاحية بئر 'حرم الرامة' في مدينة الخليل، وأقاموا طقوسًا تلمودية عند أحد المواقع الأثرية، بحماية من جنود الاحتلال الذين انتشروا في المكان بأعداد كبيرة.

في المقابل، أفادت وسائل إعلام العدو عن إصابة مستوطن بجروح جراء تعرض الحافلة التي كان يقودها للرشق بالحجارة من قبل شبان فلسطينيين بالقرب من مستعمرة "عوفرا" شرق رام الله.

وفي تطور لاحق، اقتحمت قوة عسكرية احتلالية قرية 'عين يبرود' شمال المدينة ، وداهمت عددًا من المنازل بزعم البحث عن راشقي الحجارة،  كما اقتحم جيش الاحتلال قرية 'بيتين' شرق رام الله بعدة آليات عسكرية تحت الذريعة نفسها.

وفي قطاع غزة، توغلت 4 جرافات عسكرية صهيونية من نوع D9 عند أطراف بلدة بيت لاهيا شمالًا انطلاقاً من موقع "زيكيم" الاحتلالي، وسُجلت أعمال تجريف بالقرب من السياج الأمني العازل، تحت غطاء من الطيران الحربي التجسسي ، والآليات المدرعة.

من جهة ثانية، ذكرت تقارير "إسرائيلية" أن جنود العدو اعتقلوا فلسطينياً عقب اجتيازه السياج الأمني العازل جنوب القطاع.

وعلى صعيد آخر، أعلن اتحاد موظفي وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" أن يوم الاثنين سيشهد إضراباً شاملاً في كافة مرافق الوكالة على مستوى مدينة غزة، في إطار الاحتجاج على تقليص الخدمات المقدمة للاجئين من قِبل المنظمة الأممية.

ارسال التعليق

You are replying to: .
1 + 11 =