۱۷ مرداد ۱۴۰۱ |۱۰ محرم ۱۴۴۴ | Aug 8, 2022
نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان

وكالة الحوزة ـ أكد نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان ان السلام مطلب كل الشعوب والامم والاديان، ونحن دعاة سلام وامن وندعو الى ان يعم السلام كل ارجاء العالم .

وكالة أنباء الحوزة ـ أكد نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان ان "السلام مطلب كل الشعوب والامم والاديان، ونحن دعاة سلام وامن وندعو الى ان يعم السلام كل ارجاء العالم على مدى كل الايام"، مطالباً كل علماء الدين "ان يعمموا ثقافة السلام بين الشعوب ليحل الامن والاستقرار في بلادنا، وعلى زعماء العالم ان يعملوا على اقفال مصانع السلاح باعتبارها مصدر الشر والحروب والنكبات".

وفي تصريح له خلال استقباله المطران شكر الله الحاج، طالب سماحته اللبنانيين "ان يكونوا دعاة سلام فيحافظوا على العيش المشترك ويحصنوا وحدتهم الوطنية بتعاونهم فيحفظوا وطنهم بحفظهم لبعضهم البعض ولا سيما ان اللبنانيين اخوة وشركاء في الوطن وعليهم ان ينسجوا اطيب علاقات التعاون والاخوة الايمانية ليظل لبنان وطن السلام".

من جهته، دعا مطران صور والاراضي المقدسة للموارنة نبيل شكر الله الحاج قبلان لـ"حضور اليوم العالمي للصلاة الذي سينعقد في حريصا يوم الثلاثاء الساعة السادسة على اساس مواكبة الاجتماع الذي سيقام في مدينة اسيزي والذي دعا له قداسة البابا مع رؤساء الاديان في العالم تحت عنوان "متعطشون الى السلام حضارات واديان في حوار"، موضحاً أن "لبنان سيشارك بلقاء يجمع كل ابنائه وعائلاته الروحية حتى قلوب الجميع تتصاعد بادعية السلام والطلب الى الرب ان يمن علينا في لبنان بالسلام الراسخ والقوي، وعلى كل الشرق وعلى كل البلاد التي تعيش الحرب".

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 5 =