۲۲ آبان ۱۳۹۸ |١٥ ربيع الأول ١٤٤١ | Nov 13, 2019
آیت الله بشیر نجفی

وكالة الحوزة_ شدد المرجع النجفي على أهمية أن تكون زيارة الإِمام الحسين خالصة للتقرب إِلى الله سبحانه وتعالى، وأن تكون عنصراً لتغيير الفرد والذات نحو ما يريده الله (عزّ اسمه) والتمسك بشريعة سيد المرسلين محمد بن عبد الله (ص) .

وكالة أنباء الحوزة_ استقبل سماحة المرجع الديني آية الله الشيخ بشير حسين النجفي الحشود الزائرة لمكتبه المركزي المبارك في النجف الأَشرف، والتي كان في مقدمتها الزائرون العراقيون القادمون من المحافظات العراقية المتعددة فضلاً عن الأجانب من الهند وإيران وباكستان ولبنان ودول الخليج الفارسي وغيرها من الدول.

سماحته وفي عددٍ من اللقاءات أشار لأهمية وعظمة هذه الزيارة والتي تعتبر من أكثر المستحبات والمؤكدات الشرعية التي حثنا عليها كما وردت عن رسول الإِنسانية محمد بن عبد الله (صلوات الله عليه وعلى آله) وهكذا عن أئمة المسلمين أهل بيت العصمة والطهارة (عليهم السلام).

سماحته شدد على أهمية أن تكون هذه الزيارة خالصة للتقرب إِلى الله سبحانه وتعالى، وأن تكون عنصراً لتغيير الفرد والذات نحو ما يريده الله (عزّ اسمه) والتمسك بشريعة سيد المرسلين محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وآله)، وذلك من خلال الابتعاد عن محارم الله، والتمسك بواجباته وما حثنا عليه.

هذا وأبتهل سماحته إِلى الباري (عز وجل) أن يحفظ الزائرين، وأن يحفظ العراق من كُل سوء وأن يُعزّ الأُمة يحفظ المؤمنين وأن يأخذ بيدهم صوب جادة الهداية والصلاح.

سمات

ارسال التعليق

You are replying to: .
2 + 11 =