۲۲ آبان ۱۳۹۸ |١٥ ربيع الأول ١٤٤١ | Nov 13, 2019
آية الله بشير النجفي

وكالة أنباء الحوزة ــ أكد سماحة المرجع الديني آية الله بشير النجفي أن شهدت الإِنسانية أَن جميع الطرق التي خالفت وصايا خير الخلق أَجمعين محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وقعت في مزالق ومهاوٍ كثيرة.

وكالة أنباء الحوزة ــ أكدّ سماحة المرجع الديني آية الله بشير النجفي أَن عيد الغدير هو عيد الله الأكبر، وهو يوم اتجهت فيه جهود كُل الرسل والأنبياء والأوصياء (عليهم السلام) لوضع مبادئ وأُسس دولة الحق, مضيفاً أن واقعة الغدير هي دعوة الناس إِلى الإِسلام الأَصيل, وإعلامهم بأنَّ كمال الدين إِنما يكون بولاية أمير المؤمنين (صلوات الله عليه).
جاء هذا خلال استقبال سماحته لوفود من المؤمنين لليوم الثاني من عيد الغدير الأغر من خارج العراق وفدت على المكتب لتقديم التهاني بمناسبة حلول عيد الغدير الأَغر.
وأكدّ سماحته أَن عيد الغدير من أشرف الأعياد؛ لأًن به تمام دين الإِسلام ومسيرة خير الخلق أَجمعين النبي محمد (صلوات الله عليه واله) وأن الإِسلام الأَصيل المتمثل بما أَوصى به النبي الأَعظم (صلوات الله عليه وآله) لهو طريق الغدير، وإن على كُل مؤمن أَن يعتز بنفسه ما دام على هذا الطريق، فقد لاحظت وشهدت الإِنسانية أَن جميع الطرق التي خالفت وصايا خير الخلق أَجمعين محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وقعت في مزالق ومهاوٍ كثيرة، وما نشده اليوم من أَعمال إرهابية وتطرف هو نتاج التخلف عن هذا الطريق.

آية الله النجفي يستقبل السيد عمار الحكيم

استقبل سماحة المرجع رئيس تيار الحكمة السيد عمار الحكيم حيث قدّم الحكيم التهاني لسماحة المرجع بمناسبة حلول عيد الغدير الأَغر.
وأكدّ في حديثه على أهمية السعي الجاد لخدمة أبناء هذا البلد المحروم، فقد طالت آلامه، وكُثر ما تعرض له من نكبات.
السيد الحكيم من جانبه قدّم شرحاً عن آخر مجريات الحدث في الساحة السياسية العراقية، شاكراً لسماحة المرجع ما قدّمه من نصح وتوجه.

ارسال التعليق

You are replying to: .
4 + 14 =