Thursday, April 25, 2019
رمز: 358106     تاریخ النشر: Wednesday, April 10, 2019-5:49 PM     التصنيف: المدارس والمراكز الدينية
مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الخامس عشر؛
البروفيسور كريكور كوساتش: الناس يجدون السعادة والرحمة والاطمئنان في الأماكن المقدّسة
وكالة الحوزة - قال البروفيسور كريكور كوساتش: فبمجرد وصولي الى كربلاء ذهبت الى زيارة عتباتها المليئة بآلاف الناس، وقد رأيتهم يجدون السعادة والرحمة والاطمئنان في هذه الأماكن المقدّسة".

وكالة أنباء الحوزة - اشار الكاتب والباحث في تاريخ المنطقة العربية والشرق أوسطية، والاستاذ في قسم الشرق المعاصر في الجامعة الحكومية الروسية للعلوم الإنسانية في موسكو الى "ان هؤلاء الناس هم من سيعالج العراق الجريح ويحوله الى دولة عظيمة"، جاء ذلك في كلمة له القاها في حفل افتتاح مهرجان ربيع الشهادة الثقافي العالمي الخامس عشر في الصحن الحسيني الشريف الثلاثاء (9 /4 /2019).

وقال البروفيسور كريكور كوساتش "خلال زيارتي لمرقد الإمام الحسين وأخيه العباس رأيت الزائرين القاصدين هذين الحرمين الطاهرين، واكتشفت في عيون الناس نوراً لا يمكن اعتباره إلا نور الكرامة الإنسانية، فتذكرت مباشرة قوله تعالى: (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ)".

واضاف ان "زيارتي ليست الأولى للعراق ولكنها الأولى الى كربلاء، فبمجرد وصولي الى كربلاء ذهبت الى زيارة عتباتها المليئة بآلاف الناس، وقد رأيتهم يجدون السعادة والرحمة والاطمئنان في هذه الأماكن المقدّسة".

واوضح ان "هذه الكرامة التي أُنزلت على هؤلاء الناس هي التي جعلتهم مناضلين في سبيل الحرية والأخوة والعدالة والمساواة، والتي تعتبر فلكاً مشتركاً لجميع الديانات السماوية، مما يزيد الامل بان الكرامة المقرونة بالرغبة في الحرية ستتحقق".

ويرى كريكور ان "هؤلاء الناس سيعالجون العراق الجريح وسيحولون العراق الجديد الى دولة عظيمة، قادرة على أن تتغلب على جميع المشاكل التي لا تزال تقف حجر عثرةٍ في طريقهم".

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات