Monday, May 20, 2019
رمز: 357993     تاریخ النشر: Friday, March 15, 2019-7:16 PM     التصنيف: المدارس والمراكز الدينية
امام جمعة النجف الاشرف:
لإيران اليد الطولى في دعم العراق وهي تستحق الشكر
وكالة الحوزة ـ اكد امام جمعة النجف الاشرف سماحة السيد صدر الدين القبانجي ان المرجع السيد السيستاني يعبر عن امله في ان تحقق الحكومة تقدما في مكافحة الفساد وتحسين الخدمات واشار الى تلويح مجلس النواب الامريكي باقالة ترامب.

وكالة أنباء الحوزة ـ اكد امام جمعة النجف الاشرف سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد صدر الدين القبانجي ان المرجع السيد السيستاني يعبر عن امله في ان تحقق الحكومة تقدما في مكافحة الفساد وتحسين الخدمات واشار الى تلويح مجلس النواب الامريكي باقالة ترامب.

جاء ذلك خلال خطبة صلاة الجمعة في النجف الاشرف.

السيد القبانجي اشار الى تلويح رئيسة مجلس النواب الامريكي نانسي بيلوسي باقالة ترامب، فيما يدافع الاخير عن نفسه بانه لم يرتكب خطا في هاتين السنتين، مبينا سماحته ان هذه واقعيات العالم الدولي وهو مؤشر على ان ما نمر به ليس باسوء مما هم فيه. 

من جهة ثانية اشار سماحته الى لقاء رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية الشيخ روحاني بالمرجع السيستاني مشيرا الى المحاور المهمة التي عرضها المرجع السيد السيستاني:

اولا:  الترحيب باية خطوة في سبيل تعزيز العلاقة مع الجيران على اساس المصالح المتبادلة واحترام السيادة.

مبينا سماحته اننا لا نريد التقاطع مع الجيران وندعم اي خطوة لتعزيز العلاقات ضمن هذين المبدأين. 

ثانيا:  الثناء على العراقيين في انتصارهم على داعش ودور الاصدقاء في دعم العراق، مبينا سماحة السيد القبانجي ان ايران كانت لها اليد الطولى في دعم العراق وهي تستحق الشكر كما جميع اصدقائنا من الدول التي ساندتنا.

ثالثا:  التحديات التي يواجهها العراق وهي عبارة عن مكافحة الفساد، وتحسين الخدمات، حصر السلاح بيد السلطة ، والامل ان تحقق الحكومة العراقية تقدما في هذه المجالات، وفي هذا الشأن بين امام جمعة النجف الاشرف ان اي قوة خاضعة لقيادة القوات المسلحة فان السلاح بيدها قانوني.

وفي محور منفصل رحب سماحته بمقترح قانون تخصيص قطع اراضي لثلاث فئات عراقية حسب ماقرره مجلس الوزراء في اجتماعه الاخير وصوتت به وزارة الاسكان، مشيرا الى الفئات المشمولة(ذوي الدخل المحدود بمساحة  150مترا، الموظفون وبمساحة 200متر، متوسطي الدخل  وبمساحة 200متر) 

بمبلغ 15 مليون دينار لمجموع الارض على ان يتم ذلك خلال شهرين قادمين، مقدما. سماحته الشكر لمجلس الوزراء ووزارة البلديات والاسكان. 

وفي الخطبة الدينية اشار سماحته الى فضل شهر رجب والدعاء وفيه وطلب المغفرة، فيما قدم سماحته في محور اخر الى نجاح زيارة الامامين العسكريين في ذكرى شهادة الامام الهادي(ع) مثمنا دور قوات الامن والحشد الشعبي في تأمين الطريق خاصا بذلك سرايا السلام التي تحملت مسؤولية تأمين الطريق، فيما قدم شكره للشعب العراقي والمواكب الحسينية وسدنة العتبة العسكرية. 

هذا واستذكر سماحته المناسبات الدينية في هذا الشهر الفضيل وولادة الامام الجواد (ع) في 10 من شهر رجب مباركا للشيعة والامة الاسلامية هذه المناسبة.

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات