Monday, March 25, 2019
رمز: 356976     تاریخ النشر: Tuesday, March 12, 2019-5:53 PM     التصنيف: تقارير

الإحتلال يغلق الأقصى و الشبان يحرقون مقراً للشرطة الإسرائيلية
وكالة الحوزة - أعلن الحراك المقدسي، مساء اليوم الثلاثاء، النفير العام، داعيا الفلسطينيين إلى التوجه للأقصى والتجمع أمام بواباته، تحديا لقرار شرطة الاحتلال بإغلاق المسجد.

وكالة أنباء الحوزة - قد رفع الاحتلال حالة التأهب بعد نداءات التوجه للأقصى، إذ أغلق المسجد أمام الفلسطينيين، واعتقل 4 مقدسيين بدعوى إلقاء زجاجات حارقة على نقطة الشرطة داخل "الأقصى".

وأفادت مصادر مقدسية، من داخل الأقصى أن قوات الاحتلال تجري عملية تفتيش لكل مكاتب الأوقاف في القدس، ومن بينها مكتب قاضي القضاة.

وفي التفاصيل، اعتدت قوات من الشرطة "الإسرائيلية"، على المصلين في المسجد الأقصى، عقب اشتعال النيران في مخفر شرطة الاحتلال الواقع على صحن قبة الصخرة المشرفة، واعتقلت ما لا يقل عن أربعة مواطنين؛ بينهم سيدتان.

وأفادت دائرة الأوقاف الإسلامية، بأن عناصر من الشرطة "الإسرائيلية" وقواتها الخاصة اعتدت على المصلين بالدفع والضرب والسحل.

وأضافت أن تلك الاعتداءات طالت الشيوخ والنساء والشبان والأطفال، إضافة إلى حراس وسدنة المسجد الأقصى، مؤكدة وجود إصابة إغماء لإحدى الحارسات داخل مصلى قبة الصخرة وعدم قدرتهم على إسعافها بعد منعهم من قبل شرطة الاحتلال.

ولفتت إلى أن شرطة الاحتلال تُنفذ حملة اعتقالات في هذه الأثناء بالتزامن مع إغلاق بوابات المسجد الأقصى ومحاولة إخلاء المسجد من المصلين.

وكان شبان فلسطينيون، قد تمكنوا من إحراق مقر الشرطة "الإسرائيلية" في المسجد الأقصى من خلال إطلاق الألعاب النارية عليه واشتعال النيران فيه، بحسب شهود عيان.

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات