Thursday, September 20, 2018
رمز: 355084     تاریخ النشر: Friday, July 6, 2018-7:58 PM     التصنيف: المدارس والمراكز الدينية

خطيب طهران يدعو إلى التضامن الإسلامي ويؤكد ان الخلاف مطلب الصهاينة
وكالة الحوزة_ أكد خطيب جمعة طهران على ضرورة التضامن بين الامة الاسلامية، مبينا ان الخلاف هو مطلب الصهاينة، في حين ان وحدة الكلمة اليوم هي مطلب للإمام المهدي عجل الله فرجه.

وكالة أنباء الحوزة_ أكد خطيب جمعة طهران على ضرورة التضامن بين الامة الاسلامية، مبينا ان الخلاف هو مطلب الصهاينة، في حين ان وحدة الكلمة اليوم هي مطلب للإمام المهدي عجل الله فرجه.

وفي خطبتي صلاة الجمعة اليوم بطهران، أشار آية الله محمد امامي كاشاني الى قرب مناسبة استشهاد الامام جعفر الصادق عليه السلام، وبيّن ان الحرية العلمية الحقيقية قدمها الامام الصادق (ع) الى العالم الاسلامي، وقال: ان الامام كان لديه 4 آلاف تلميذ وأغلبهم كانوا من أهل السنة، وقليل منهم كانوا من الشيعة.

وأضاف ان الامام الصادق عمل على التواصل مع جميع المسلمين والناس، وقام بتعزيز أواصر الناس مع النبي (ص) والإمام علي (ع).

وشدد خطيب جمعة طهران على ضرورة التضامن بين الامة الاسلامية، مبينا ان الخلاف هو مطلب للصهاينة، في حين ان وحدة الكلمة اليوم هي مطلب للإمام المهدي (عج).

وفي جانب آخر من خطبته، أعرب آية الله امامي كاشاني عن شكره للواء سليماني على رسالته الى رئيس الجمهورية الشيخ حسن روحاني والتي أشاد فيها بمواقفه إزاء اميركا والكيان الصهيوني، وقال: ان هذه الرسالة كانت مؤثرة للغاية في انسجام الشعب، كما ان العدو يخشى من هكذا حركات.. ولا شك ان هذه الخطوة خطوة اساسية وعلمية ودينية وعقلية.

وبيّن امامي كاشاني ان البلاد بحاجة الى خطة هجومية، وقال: ان هناك سيولة نقدية كبيرة في يد المواطنين، وقد خمنت وسائل الاعلام كم هو كبير حجم هذه السيولة.. ولا بد من توجيهها نحو الانتاج، ولا بد من فتح المجال امام الانتاج، داعيا الى ضرورة دعم السلع الايرانية.

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات