Sunday, December 16, 2018
رمز: 353451     تاریخ النشر: Saturday, April 14, 2018-7:21 PM     التصنيف: المراجع والعلما
بعد العدوان الثلاثي على سوريا؛
قائد الثورة يصف ترامب وماكرون وتيريزا ماي بـ"المجرمين"
وكالة الحوزة_ وصف قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي رئيس الولايات المتحدة الامريكية ونظيره الفرنسي وكذلك رئيسة وزراء بريطانيا بالجناة وذلك بعد شن هذه الدول عدوانا ثلاثيا على سوريا.

 وكالة أنباء الحوزة_ وصف قائد الثورة الإسلامية آية الله السيد علي الخامنئي رئيس الولايات المتحدة الامريكية ونظيره الفرنسي وكذلك رئيسة وزراء بريطانيا بالجناة وذلك بعد شن هذه الدول عدوانا ثلاثيا على سوريا.

واستقبل قائد الثورة الاسلامية اليوم مسؤولي البلاد وسفراء الدول الإسلامية بمناسبة يوم مبعث الرسول الأكرم(ص) وناقش معهم عدة قضايا كما تطرق إلى العدوان الثلاثي الذي استهدف سوريا.

وحول العدوان الثلاثي على سوريا قال قائد الثورة الاسلامية إن "الهجوم في فجر اليوم على سوريا هو جريمة وأعلنها صراحة أن رئيس أمريكا  ورئيس فرنسا ورئيسة وزراء بريطانيا هم جناة وقد ارتبكوا جريمة"، مؤكدا أن هؤلاء لن يستفيدوا من هذا العدوان كما كان في السباق حيث اعتدوا على العراق وسوريا وافغانستان سابقا لكنهم لم يستفيدوا شيئا.

وأوضح قائد الثورة: ان هؤلاء الذي كانوا يدعمون بالأمس داعش بصورة علنية وخفية، واليوم يزعمون انهم كانوا يتصدون لداعش والحقوا الهزيمة بها! هذا كذب، هذا الامر ليس صحيحا، لم يتدخلوا مطلقا.

واضاف سماحته: ان الرئيس الاميركي ادعى قبل عدة ساعات ان بلاده استطاعت الحاق الهزيمة بداعش في سوريا، هذه كذبة واضحة ومفضوحة.

واشار قائد الثورة الى ان الغربيين تدخلوا وساعدوا في انقاذ العناصر الرئيسية في تنظيم داعش الارهابي المحاصرين، وسابقا ايضا كان لهم دور مؤثر في تاسيس داعش.

واوضح سماحته ان اموال السعودية وامثالها استطاعت ان تنشئ الجماعات الارهابية الشريرة وتفتك بالشعبين العراقي والسوري، الا ان المقاومة في مواجهة امريكا وعملائها استطاعت انقاذ هذين البلدين، وهذا ما حصل بعد ذلك.

وتابع قائد الثورة: قبل عدة ايام، قال الرئيس الاميركي انهم انفقوا 7 تريليون (دولار) في منطقة غرب آسيا – حسب قوله - ولم يجنوا اي شيء، فما قاله صحيح، لأنهم لم يكسبوا شيئا، ومن الآن وصاعداً أيضاً مهما تنفق اميركا في هذه المنطقة لن تجدي منه نفعا. 

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات