Monday, December 10, 2018
رمز: 353221     تاریخ النشر: Monday, March 12, 2018-8:44 AM     التصنيف: تقارير

كيف يمكن الجمع بين قوله (ومن يقتل مؤمناً) و (إن الله يغفر الذنوب جميعاً)؟
وكالة الحوزة ـ هناك سؤال يطرح: كيف يمكن الجمع بين قوله (ومن يقتل مؤمناً) و (إن الله يغفر الذنوب جميعاً)؟ وقد جاء الرد على هذا السؤال في الموقع الالكتروني لمركز الابحاث العقائدية الذي يشرف عليه مكتب المرجع السيد علي الحسيني السيستاني.

وكالة أنباء الحوزة ـ هناك سؤال يطرح: كيف يمكن الجمع بين قوله (ومن يقتل مؤمناً) و (إن الله يغفر الذنوب جميعاً)؟ وقد جاء الرد على هذا السؤال في الموقع الالكتروني لمركز الابحاث العقائدية الذي يشرف عليه مكتب المرجع السيد علي الحسيني السيستاني.

السؤل: كيف يمكن الجمع بين قوله (ومن يقتل مؤمناً) و (إن الله يغفر الذنوب جميعاً)؟

الجواب: أما ما تتصوره من التناقض بين قوله تعالى: (( وَمَن يَقتل مؤمناً متَعَمّداً )) (النساء: من الآية 93), وقوله تعالى (( إنَّ اللَّهَ يَغفر الذّنوبَ جَميعاً ...)) (الزمر: من الآية 53) فيجيب عنه السيد الطباطبائي في (الميزان ج5 ص41): وقد أغلظ الله سبحانه وتعالى في وعيد قاتل المؤمن متعمداً بالنار الخالدة غير أنك عرفت في الكلام قوله تعالى (( إنَّ اللَّهَ لا يَغفر أَن يشرَكَ به ... )) (النساء: من الآية 48). ان تلك الآية وكذلك قوله تعالى: (( إنَّ اللَّهَ يَغفر الذّنوبَ جَميعاً ... )) (الزمر: من الآية 53) تصلحان لتقييد هذه الآية فهذه الآية توعد بالنار الخالدة لكنها ليست بصريحة في الحكم فيمكن العفو بتوبة أو شفاعة.

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات