Tuesday, May 22, 2018
رمز: 352968     تاریخ النشر: Friday, February 9, 2018-7:47 PM     التصنيف: المدارس والمراكز الدينية
إمام جمعة نجف الاشرف:
العراق ليس بحاجة الى القوات الأمريكية، وقواته قادرة على طرد اكبر قوة شيطانية
وكالة الحوزة_ طالب امام جمعة النجف الاشرف السيد صدر الدين القبانجي الحكومة العراقية بانهاء الاستقطاع من رواتب الموظفين مع ارتفاع اسعار النفط وانتهاء الحرب مع داعش. ودعا الحكومة الى اتخاذ قرار بإنهاء الوجود الامريكي في العراق.

وكالة أنباء الحوزة_ طالب امام جمعة النجف الاشرف سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد صدر الدين القبانجي الحكومة العراقية بانهاء الاستقطاع من رواتب الموظفين مع ارتفاع اسعار النفط وانتهاء الحرب مع داعش. ودعا الحكومة الى اتخاذ قرار بإنهاء الوجود الامريكي في العراق.

جاء ذلك خلال خطبة صلاة الجمعة في النجف الاشرف.

السيد القبانجي طالب الحكومة العراقية بانهاء استقطاع نسبة من رواتب الموظفين التي استقطعت لغرض دعم الحكومة وقت الحرب على داعش مبينا ان ارتفاع اسعار النفط وانتهاء الحرب مع داعش يتطلبان انهاء هذه الاستقطاعات وقال:صوتوا على إنهاء استقطاع رواتب الموظفين.

من جهة اخرى بين سماحته عدم حاجة العراق للوجود الامريكي المتمثل بـ (6 الاف) مقاتل، داعيا الحكومة العراقية باتخاذ قرار لانهاء الوجود الامريكي وقواتنا اثبتت انها قادرة على طرد اكبر قوة شيطانية، واضاف: لم يبق مبررا لوجود الامريكان في العراق مع ما يكلفون البلد من اموال باهضة.

وفي محور منفصل استهجن سماحته حالات العنف العشائري داعيا العشائر العراقية الى اللجوء للقضاء الشرعي واهل الحل والعقد لانهاء المشاكل لان العنف امر مرفوض شرعا.

وحول هموم المواطنين دعا حكومتي النجف الاشرف والديوانية الى تاهيل الشارع الرابط بين المحافظتين الذي يحصد ارواح المواطنين وأطلق عليه (طريق الموت) .

وفي الخطبة الدينية تناول سماحته ذكرى ثورة التوابين لاسقاط حكم ال امية والتي حملت شعار (يالثارات الحسين)، متناولا سماحته الحديث عن فضل الكوفة ومسجدها المعظم واهلها مشيرا الى حديث الامام الصادق(ع) (الكوفة روضة من رياض الجنة).

وفي محور اخر تناول ذكرى قصف حلبجة مستذكرا جرائم صدام ونعمة الله على الشعب العراقي بالخلاص من ذلك النظام المجرم.

واستذكر ذكرى انتصار الثورة الاسلامية في ايران عام 1979 قائلا: بوجود قائد عظيم وشعب عظيم ورسالة عظيمة تحقق هذا النصر للاسلام.

وابتهل الى الله بالدعاء لنزول المطر.

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات