Monday, May 21, 2018
رمز: 352747     تاریخ النشر: Tuesday, January 16, 2018-9:19 PM     التصنيف: حوارات
عضو اللجنة العلميّة في جامعة باقر العلوم (ع):
يجب أن تكون البحوث العلميّة في الحوزة متلائمة مع احتياجات المجتمع الإسلامي
وكالة الحوزة، قال عضو اللجنة العلميّة في جامعة باقر العلوم (ع): من الأمور التي تضمن نجاح الباحث الحوزوي في ايصال رسالة الحوزة إلى المجتمع هي اختيار العنوان المناسب للبحوث العلميّة بحيث يكون متلائماً مع احتياجات المجتمع الإسلامي.

اعتبر حجة الإسلام والمسلمين الشيخ أحمد راهدار عضو اللجنة العلميّة في جامعة باقر العلوم (ع) خلال حوار مع مراسل وكالة انباء الحوزة أنّ البحث العلمي مهم في تطوّر العلوم بشكل عام، فالبحث العلمي للبحوث الحوزوية والدينية هو دراسة ذو مصداقية يزوّد المجتمع النخبة منهم وغير النخبة بآخر المعلومات التي وصلت لها الدراسات الدينية الحديثية، بل وتكون طريقا لوصول التعاليم الإسلامية إلى أصقاع العالم، ومن الأمور التي تضمن نجاح الباحث الحوزوي في ايصال رسالة الحوزة إلى المجتمع هي اختيار العنوان المناسب للبحوث العلميّة بحيث يكون متلائماً مع احتياجات المجتمع الإسلامي.

كما أشار عضو اللجنة العلميّة في جامعة باقر العلوم (ع) إلى التطور الملحوظ في نظام كتابة البحوث في الحوزة العلميّة خلال السنوات المنصرمة، قائلاً: شهدت الحوزة العلميّة تطوّراً وتقدّماً ملحوظاً في الآونة الأخيرة بخصوص البحوث العلميّة، وبدأ المجتمع الإسلامي بالاستفادة من هذا التقدّم، وتطويعه لخدمة البشريّة جمعاء، وظهرت العديد من المسائل الحديثة، في جميع مناحي الحياة، حيث عملت على جعل فهم المسائل الدينية بشكل أسهل.

وبين الشيخ أحمد راهدار أنّ الحوزات العلميّة في عصرنا الحالي تضطلع بدور مهم في حياة الأمة الإسلامية على اختلاف مذاهبها، فهي لم تعد مقصورة على الأهـداف التقليدية من خلال البحث عن المعرفـة وتدريس الأجيال، بل تمتد رسالتها لتشمل مختلف مناحي الحياة، الأمر الذي جعل من أهم واجباتها المعاصرة هو التفاعل مع المجتمع لبحث حاجاته وتوفير متطلباته، ومن أهمها الوصول إلى المراتب عاليـة في المجالات المعرفية والدينية والأخلاقية.

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات