Friday, October 20, 2017
رمز: 351956     تاریخ النشر: Wednesday, October 11, 2017-10:59 AM     التصنيف: المدارس والمراكز الدينية

لجنة الإرشاد في العتبة العلوية تشارك الحشد الشعبي في قصف مواقع لداعش الإرهابية على الحدود العراقية السورية
وكالة الحوزة_ شاركت لجنة الإرشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات التابعة للعتبة العلوية قوات الحشد الشعبي في قصف مواقع العدو الداعشي الإرهابي على الحدود العراقية السورية.

وكالة أنباء الحوزة_ شاركت لجنة الإرشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات التابعة للعتبة العلوية قوات الحشد الشعبي في قصف مواقع العدو الداعشي الإرهابي على الحدود العراقية السورية.

وقال مسؤول محور تل عبطة في لجنة الإرشاد سماحة الشيخ علاء الأغا الموصلي ان ” مبلغي اللجنة شاركوا مع قوات الحشد الشعبي بقصف مواقع العدو الداعشي على الحدود العراقية السورية والمرابطة في مواقع الصد الأولى في منطقة الجغيفي على الحدود السورية العراقية.

وأشار الشيخ الموصلي ان ” اللجنة اوصلت سلام ودعاء المرجع السيستاني للمقاتلين الابطال وقلدتهم بوشاح امير المؤمنين عليه السلام تثمينا لدورهم بالدفاع عن العراق ومقدساته.

بإشراف مبلغي لجنة الإرشاد  قوافل المساعدات من النجف وذي قار تصل لقوات الحشد الشعبي

انطلاقا من توجيهات المرجع السيستاني بضرورة تقديم الدعم اللازم للمقاتلين الإبطال قامت هيئة اهالي سوق الشيوخ في محافظة ذي قار بتقديم الدعم للقوات الامنية والحشد الشعبي وبإشراف مباشر من معتمد مكتب المرجع السيستاني في النجف الاشرف السيد حسين السيد جعفر اليعقوبي المبلغ في لجنة الارشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات التابعة للعتبة العلوية المقدسة , وتوزيع المؤون والمساعدات على الابطال المرابطين في ساحات القتال في قضاء الحويجة ,احد الاقضية التابعة لمحافظة كركوك.

وبين سماحة السيد اليعقوبي ان ” هذه المساعدات تأتي ضمن عدة زيارات سابقة قامت بها الهيئة ، وان هذه المساعدات مستمرة لأبطالنا في القوات الامنية والحشد الشعبي حتى تندحر قوى الارهاب ويُحرر آخر شبر من ارض الوطن “.

واضاف السيد اليعقوبي بأن ” ما شاهدناه من عزم وإصرار لدى المقاتلين من القوات الامنية والحشد الشعبي المتمثلة بالفرقة الذهبية وجهاز مكافحة الارهاب و لواء علي الاكبر عليه السلام وأنصار العقيدة وعصائب اهل الحق وقوات بدر وفرقة الامام علي (عليه السلام) القتالية وغيرها يفوق كل التوقعات وتضيق له بما تتسع الفضاءات.

واشار السيد اليعقوبي الى تأكيد المقاتلين النشامى ” بأنهم جنوداً اوفياء بما عاهدوا الله والوطن والمرجعية عليه وهم ماضون لتحقيق النصر وتحرير جميع المدن العراقية من الارهاب الداعشي واعداء الوطن والإنسانية.

فيما واصلت قافلة الإمامين موسى بن جعفر والجواد (عليهما السلام) من مدينة النجف الأشرف وباشراف مبلغي لجنة الارشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات ، مهامها الجهادية بإيصال المساعدات الى قوات الحشد الشعبي (فرقة العباس عليه السلام القتالية ) وقوات الجيش العراقي).

وقال عضو اللجنة سماحة الشيخ نايف الخزرجي ان ” القافلة وفقها الله تعالى للمشاركة بالهجوم مع فرقة العباس القتالية الى ان وصلنا قرية "الورد" التابعة لناحية الرياض التابعة لقضاء الحويجة – جنوب شرق كركوك – المحاذية لساتر البيشمركة ".

مشيرا الى ان ” القافلة ومبلغيها التقوا بقيادات الجيش والحشد الشعبي فضلا عن مقاتليهم الابطال، لايصال سلام ودعاء المرجع السيستاني والمؤمنين الذين يواصلون دعمهم المعنوي والمادي لكافة المقاتلين لديمومة الانتصارات الباهرة التي تحققت على ايديهم الكريمة .

تلفرام
اكتب تعليقاً
الإسم :
البريد الإلكتروني:
نص التعليق:
إرسال
اظهار التعليقات